الخميس، 4 فبراير 2010

الكذاب اللئيم


هناك ملف فيديو مرفوع على موقع "يوتيوب" يتهم الأب زكريا بطرس بالجهل بالتفاسير المسيحية، نظراً لأنه لم يعرف سلسلة "التفسير الحديث للكتاب المقدس". لكن هذا طبيعى جداً ألا يعرف شخص ما كتاب ما. و لكن من غير الطبيعى أبداً التزوير و التغيير و الكذب على علماء كبار. شاهد هذا الفيديو و استمع إليه و هو يقرأ نص التفسير الحديث لنص متى 28 : 19 (اضغط هنا لتشاهده). ستجده يقول نصاً مقتبساً من التفسير الحديث كما إدعى:"و لقد قيل أن هذه الكلمات لم تكن أساساً جزءاً من النص الأصلى لإنجيل متى (ليه؟) لأن يوسابيوس اعتاد فى كتابه السابق لمجمع نيقية أن يقتبس فى صيغتها المختصرة "اذهبوا و تلمذوا" أى مخطوطة لإنجيل متى فيها هذه القراءة فلابد أن العبارة مسروقة". هذا كذب، و تزوير، و خداع. من هذا الذى يتخيل من أن ريتشارد فرانس سيقول هذا الكلام المجنون؟

هذه صورة الصفحة التى يقتبس منها هذا الكذاب، انظر فى أول سطور منها و قارن بين ما يقوله فرانس و ما يقوله هذا:


ر. ت. فرانس، التفسير الحديث للكتاب المقدس: العهد الجديد، إنجيل متى، ترجمة اديب شكرى، إصدار دار الثقافة: 1990، ص 463.

لاحظ أن التفسير لا يقول "مسروقة" كما إدعى هذا، إنما يدافع عن أصالة النص! ليس عيباً فى الإنسان أبداً ألا يعرف شىء، و ليس عيباً أبداً ألا يقول أنه لم يسمع بكتاب ما أو لم يقرأ هذا الكتاب أبداً. إنما كل العيب التزوير و الكذب!

هناك 5 تعليقات:

  1. صدقنى يا فادى أنت مفيش زيك ...

    ردحذف
  2. القمص زكريا بطرس عاد و رد على هذا الموضوع بالتفصيل وبشكل متكامل وذلك في حلقة برنامجه "حوار الحق" التي تم بثها في يوم الجمعة الأول من سنة 2010

    ردحذف
  3. نعم، حبيب يسوع ارسل لى أمس الرابط من موقع ابونا. لم أكن أعرف بذلك و لكن سعدت لأن ابونا استطاع أن يكشف جهل هؤلاء المزورين!

    ردحذف
  4. اولاً كيفك يا فادي

    تعالى لنرى ما قاله القمص زكريا بطرس فأنت همشت ما قالوا وهذا ليس بجديد .!! ولكن يا فادي ما قالوا جناب الاب الورع أن طيلت ما يزيد عن أكثر من خمسون عام لا يعرف كتاب أسمه (التفسير الحديث )) المشكلة يا فادي ليس في أعتراف القمص بعدم معرفته للكتاب بل المشكلة هنا يا فادي أنه قال انه طوال عمره في مجاله و قد قراءة كل كتب على وجه الارض في أعماق الاديان ,, هذا هو ما يسمى بالغطرسة الكذابة و أدعاء العلم .. المشكلة يا فادي أن القمص زكريا أصابه الغرور وللأسف أنت وغيرك ما تجعله القمص يتخيل نفسه أذكي رجل في العالم.. فادي أنت تعرف مدي قدرة القمص في المسيحية و شرح الأيمان المسيحي سوا كان البروتستانتي أو الأرثوذكسي . وللأسف أيضاً جهله بالأسلام .أقل باحث في مجال المسيحية يجب عليه أن يكون مطلع على معظم التفاسير للكتاب المقدس فما بالك بالعالم.!!! التفسير الحديث ليس تفسير مجهول بل أنت تعلم من أمهات التفسير لديكم .. أبو معاذ السلفي

    ردحذف
  5. هذا لأنك تتخيل ابونا زكريا بطرس يتكلم بعشوائية، و كأن هناك شخص ما فى العالم قد قرأ بالفعل كل شىء فى أى شىء. كما أن التفسير الحديث ليس من "أمهات التفسير" لدينا، بل أمهات كتب التفسير هى كتابات الآباء، و حتى فى التفاسير النقدية هو ليس مُقدماً فيها، بل انا حتى الآن لم اقرأ كتاب إنجليزى واحد إستدل بأحد مجلداته! فى الحقيقة، انا لم اقرأ كتاب عربى واحد حتى وضع فى هوامشه هذا التفسير! على أى أساس إفترضت أنه من أمهات كتب التفسير بالضبط؟

    المهم فى النهاية للقارىء أننا لدينا هنا شخص يعترف بكل صراحة، فى تجاهله التام للقضية، بأن هذا المتكلم مزور و كذاب!

    ردحذف

فضلاً، لا تسمح لمستواك الخلقى بالتدنى!