الاثنين، 2 نوفمبر، 2009

انجيل يوحنا لذهبى الفم


أرسل لى الصديق العزيز ابراهيم عرفات اليوم رسالة بريدية تحتوى على تفسير إنجيل يوحنا للقديس يوحنا ذهبى الفم، بحسب ترجمة قديمة أتمها واحد من أعلام العصر الوسيط. و بحسب وصف ابراهيم له، فهو:" لمع في أفق الكنيسة في القرن الحادي عشر الشماس عبدالله ابن الفضل الأنطاكي فخدم بالتأليف والتعريب واشتهر بصورة خصوصية بحسن تعبيره في تفسير الكتب الدينية وبسلامة ذوقه في اختيار المؤلفات اليونانية وتعريبها. وتنافس أبناء الكنيسة باستنساخ مؤلفاته ومعرباته. وكان بارعاً بالعربية واليونانية والسريانية وعرب عن الاثنتين وألّف بالعربية واليونانية. وأهم مصنفاته كتاب المصابيح. وهو يشتمل على كلام الحكماء والأنبياء والرسل القديسين بوبه تبويباً لطيفاً وأكثر من الأمثلة الكتابية وأقوال الفلاسفة. وله أيضاً كتاب المنفعة وهو مختصر ومطول ويبحث في العقائد في الخالق وجوهره ووحدة طبيعته وتثليث أقانيمه وفي المنطق والفلسفة والجدل والفقه وله كذلك كتاب الروضة في الفضائل وهو منتخبات من أقوال الكتب المقدس والقديسين ورجال اللاهوت وكتاب تفسير ستة أيام الخليقة للذهبي الفم عربه عن اليونانية وتفسير إنجيل متى ويوحنا للذهبي الفم أيضاً. وعرب عن السريانية كتاباً للآباء الأبرار أنطونيوس وارسينييوس ويوحنا اقليمس واسحق وفيلوكسينس. وعرّب عن اليونانية كتاب البرهان في تثبيت الإيمان للقديس صفرونيوس الأورشليمي وعرّب له أيضاً أحاديث الآباء القديسين والرهبان ومن أثار هذا العلامة كتاب مجموع الأمان في إبانة غلط اليعاقبة والنساطرة وميامر غريغوريوس النزينزي ومديح القديسين نقولاووس واندراوس الأقريطشي".

يمكنك تحميل الكتاب هنا (مع ملاحظة أن النشر قانونى لأنه خارج حقوق النشر). و لمن آراد ترجمات حديثة لهذا التفسير، فقد أصدر راهبين من الكنيسة القبطية، كل منهما ترجمة كاملة لهذا التفسير، و متوفرين بمكتبة البطريركية فى القاهرة و مكتبة مارجرجس سبورتنج بالإسكندرية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

فضلاً، لا تسمح لمستواك الخلقى بالتدنى!