الأربعاء، 26 أغسطس، 2009

اكثوس


إليكم أيها الأحباء هذا الموقع الرائع، موقع "اكثوس" او "اخثوس". هذا الموقع هو موقع الأب الفاضل القمص اثناسيوس فهمى جورج. و اسم الموقع هو اسم موسوعة آبائية، تصدر بها سلسلتين، هما "آباء الكنيسة"، و "دراسات آبائية"، يصدرها أبينا الفاضل. هذا الإسم هو اختصار لـ "يسوع المسيح ابن الله المخلص"، فكل حرف فى الكلمة هو الحرف الأول من كل كلمة فى هذه الجملة.

الموقع هو:


تجدون فى الموقع كافة كتب أبونا، بجانب مقالات و قداسات و ترانيم و صور...إلخ.

ابونا اثناسيوس هو أحد قلائل العلماء المتميزين فى الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، حيث له أكثر من عشرين عاماً من الدراسة و البحث فى اللاهوت الآبائى Patristic Theology. بالإضافة إلى ذلك، فله دور مشهود له فى الحركة المسكونية. ذاعت شهرته من قبل الكهنوت، حيث كان الشاب انطون فهمى جورج، يرافق قداسة البابا و نيافة الأنبا بيشوى لإلقاء محاضرات حول اللاهوت الآبائى. بين اليونان و قبرص و لبنان و روما، حتى رُسِم كاهناً فى ايبارشية ايرلاند و سكوتلاند و شمال شرق انجلترا. حاز على العديد و الكثير من الجوائز، و من ضمنهم جائزة عالمية أهداها له البطريرك المسكونى (بطريرك القسطنطينية). يتمتع بصداقات عديدة مع بطاركة الكنائس الأرثوذكسية، و شكره علماء الآباء العالميين على سلسلة اكثوس التى يصدرها.

بالإضافة إلى ذلك، فابونا اثناسيوس هو خادم روحى من الطراز الأول. كان قبل كهنوته هو المسئول عن حركة الخدمة الشبابية فى كنائس الإسكندرية، و كان مساعد نيافة الأنبا بنيامين المتنيح، النائب البابوى فى الإسكندرية فى التسعينات. و حتى الآن، هو وكيل ايبارشية ايرلاند و سكوتلاند و شمال شرق انجلترا.

تشرفت بمعرفة أبينا الفاضل بشكل شخصى، منذ أربعة شهور، حيث يقضى أجازة فى مصر، على وشك أن تنتهى فى خلال ساعات. عيشت معه فترة رائعة، فتعلمت منه الكثير فى مدة وجيزة. عالم فى الآباء بشكل يعجز اللسان عن وصفه، و خادم روحى أمين، يسعى لخلاص شعبه و ابناءه و كل من هو على صلة به. بدأنا معاً مشروع مشترك، و بنعمة الرب يستمر و يمتد لمشروعات أخرى لنشر الثقافة اللاهوتية.

نصلى للرب أن يحفظ حياته و يديم زمان كهنوته سالماً و آمناً...

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

فضلاً، لا تسمح لمستواك الخلقى بالتدنى!